أعلن بلاغ لوزارة الشؤون الخارجية والتعاون ٬اليوم الثلاثاء٬ أن دولة باربودا وهي إحدى دول الكاريبي٬ قررت تجميد اعترافها بـ"الجمهورية الصحراوية" المزعومة.

وأوضح البلاغ أن دولة باربودا٬ وبعد اطلاعها على آخر تطورات قضية الصحراء من طرف بعثة مغربية متعددة القطاعات تم إيفادها إلى المنطقة، قررت "تجميد اعترافها بالجمهورية الصحراوية في انتظار نتائج مسلسل المفاوضات"٬ الذي أطلق سنة 2007 بفضل مبادرة الحكم الذاتي التي تقدم بها المغرب.

وأكد بلاغ مشترك صدر في أعقاب زيارة البعثة المغربية متعددة القطاعات لدولة باربودا٬ الذي وقعته عن باربودا وزيرة الشؤون الخارجية والتجارة الخارجية ماكسيم ماك كلين على "إرادة الطرفين في تعميق حوارهما السياسي وتقوية تعاونهما الثنائي في المجالات الاقتصادية والتقنية في إطار شراكة جنوب - جنوب".

وتعتبر باربودا سادس دولة في منطقة الكارايبي تقطع علاقاتها الدبلوماسية مع الجمهورية الوهمية خلال السنتين الأخيرتين.

12/02/2013