أخبار تفيد أن المغرب يعتبر سفير فلسطين في الرباط شخصا غير مرغوب فيه لدعمه انفصاليي البوليساريو

في الوقت تحال فيه وسائل إعلام فلسطينية الترويج أن الغضب المغربي من السفير الفلسطيني سببه انتقاده لجمود لجنة القدس بدأت بعد كواليس الغضبة المغربية تخرج للعلن وعلى رأسها تدخل السفير أحمد صبح في شؤون داخلية مغربية.

 

وذكرت ذات المصادر للهدهد أن السفير كان يعقد لقاءات خاصة مع عناصر من بوليساريو الداخل ولا يخفى دعمه ومساندته لهم.

 

وكشفت مصادر دبلوماسية أن السلطة الفلسطينية عبرت عن أسفها للرباط كما تم حل الأزمة، وسيبقى السفير حتى نهاية ولايته مطلع يوليوز القادم.

21/05/2013