البنتاغون يرفض بيع الجزائر طائرات هجومية بدون طيار

رفضت الولايات المتحدة بيع الجزائر طائرات بدون طيار ذات طابع هجومي، ويعتقد أن هذا الرفض مرتبط بقرار الجزائر عدم الترخيص لقاعدة أمريكية في الجنوب لملاحقة تنظيم القاعدة في المغرب الإسلامي.

وصرح السفير الأمريكي في الجزائر للجريدة الجزائرية الرقمية “كل شيء عن الجزائر” امتناع البنتاغون عن بيع طائرات بدون طيار هجومية، متذرعا بأن هذه الطائرات لم تبعها واشنطن لأي دولة حتى الآن ولكنها عرضت بيع طائرات بدون طيار غير هجومية.

ونسبت جريدة “رأي اليوم” اللندنية التي يديرها عبد الباري رفض واشنطن بيع طائرات بدون طيار هجومية الى رفض الجزائر الترخيص للبنتاغون إقامة قاعدة عسكرية خاصة بهذه الطائرات في الجنوب الجزائر لملاحقة تنظيم القاعدة في المغرب الإسلامي الذي ينشط في شمال مالي ودول مجاورة.

وتتزعم الجزائر رفقة دول مثل جنوب إفريقيا وسط الاتحاد الأوروبي سياسة مناهضة القواعد العسكرية في القارة الإفريقية، وكانت قد عارضت ما يسمى بقوات “أفريكوم” التي كان البنتاغون ينوي نشرها في مناطق من القارة السمراء.