تخطط البوليساريو" لتنفيذ عمليات تخريبية في الأقاليم الجنوبية بالتزامن مع الزيارة الملكية المرتقبة في الصحراء في الأيام المقبلة، وذلك من خلال تحريك عصابات مدربة كما وقع في مخيم "إكديم إيزيك" في نونبر 2010.

 

 وفق مصادر مطلعة، لـ"الصباح" أن المصالح الأمنية رصدت تحركات مشبوهة لأعضاء المليشيات الانفصالية منذ الاعلان عن زيارة ملكية للعيون بمناسبة الذكرى الأربعين للمسيرة الخضراء، وأن قيادة البوليساريو أعطت أوامرها لاستنفار مختلف الخلايا التابعة لها داخل المغرب وفي دول الجوار، في محاولة جديدة للتشويش على الزيارة الملكية

31/10/2015