اكدت وزارة الشؤون الخارجية الفرنسية في تصريح صحفي ان "فرنسا ستواصل العمل مع شركائها والاتحاد الاروبي، من اجل تطوير شراكة نوعية بين الاتحاد الاروبي والمغرب، بما فيها المجال الفلاحي".

وذكر المصدر بأن باريس التي اخذت علما بالقرار الذي اصدرته محكمة العدل الاروبية بشأن الاتفاق الفلاحي بين الاتحاد الاروبي والمغرب، الذي يلغي القرار الاولي لمحكمة الاتحاد الاروبي بتاريخ 10 دجنبر 2015 ، قد اعربت عن دعمها للاستئناف الذي تقدم به الاتحاد من اجل الغاء القرار.

وجاء في تصريح وزارة الخارجية الفرنسية ان فرنسا تذكر بموقفها الثابث حول الصحراء : ندعم البحث عن حل عادل ودائم ومقبول من الاطراف تحت رعاية الامم المتحدة، وطبقا لقرارات مجلس الامن.

وخلص التصريح الى ان فرنسا تعتبر مخطط الحكم الذاتي الذي تقدم به المغرب سنة 2007 "قاعدة جدية وذات مصداقية من اجل حل متفاوض بشأنه".

يذكر ان محكمة العدل الأوروبية،ألغت اليوم الأربعاء، قرار محكمة الاتحاد الأوروبي بتاريخ 10 دجنبر 2015 والذي خلص إلى الإلغاء الجزئي للاتفاق الفلاحي بين المغرب والاتحاد الأوروبي. ورفضت المحكمة طعن البوليساريو لكونه غير مقبول. 

 

22/12/2016