الرباط - أعلنت شركة الخطوط الملكية المغربية أنه لم يطرأ أي تغيير على أسعار رحلاتها الداخلية بالأقاليم الجنوبية، وأن التسعيرة الموحدة التي تطبقها الشركة تماشيا مع اتفاقية الشراكة الموقعة مع شركائها (الحكومة والجهات) مازالت سارية المفعول.

وأكدت الشركة الوطنية، في توضيح إثر صدور مقالات صحفية حول موضوع أسعار التذاكر بالأقاليم الجنوبية، أن هذه التسعيرة الموحدة هي على الشكل التالي : 1600 درهم بين الدار البيضاء والعيون ، 2000 درهم بين الدار البيضاء والداخلة و 1200 درهم بين الدار البيضاء وكلميم وطانطان (تشمل الذهاب والإياب).

وأشارت الخطوط الملكية المغربية إلى أن " تغييرا غير مقصود " قامت به مصالحها المختصة التي كانت تعمل على إدخال الأسعار الجديدة والموحدة الخاصة بالرحلات الداخلية لورزازات وزاكورة عقب دخول اتفاقية الشراكة الخاصة بهذه الجهة حيز التنفيذ، مما أدى إلى " تغيير غير مقصود في الجهاز المتحكم للتسعيرة " الخاصة بالرحلات الداخلية بالأقاليم الجنوبية، وهو ما أسفر عن الرجوع بهذا الجهاز إلى النظام القديم لتحديد الأسعار انطلاقا من عشية أمس الأربعاء 21 ماي الجاري.

كما قامت المصالح نفسها بعد ذلك، تضيف الشركة، بتصحيح الوضع، وتعمل الآن على حصر لائحة الزبائن الذين اقتنوا التذاكر بأسعار غير تلك المحددة في اتفاقية الشراكة المذكورة، على أن تتصل مصالح الشركة بهم لتعويضهم عن الفارق في التسعيرة.

وجددت الشركة، التي أعربت عن اعتذارها لهؤلاء الزبناء عن هذا الخلل التقني، انخراطها في المجهودات الرامية من أجل توفير خدمة عمومية بأسعار مناسبة جدا وبجودة عالية.

23/05/2014