في آخر شهر له كسفير لأمريكا بالرباط اختار صامويل كابلان وزوجته القيام بجولة بدأها بإفران ثم انتقل الى مرزوكة فوارزازات ودادس وتنغير.

وبمرزوكة حيث اقام بفندق تومبوكتو، التقى مواطنين هناك وقال، حسب مصدر لـ"كود"، حضر الاجتماع ان لمغاربة "مصطيين على الصحرا"، مضيفا "يقدرو يضاربو على اي موضوع حتى الماكلة، الا موضوع واحد متفقين عليه هو الصحرا".

السفير الامريكي الذي يبدو انه فهم المغرب جيدا قال، وفق نفس المصدر، ان الربيع العربي "ما عمرو ما كان فالمغرب" (في اشارة الى العنف والثورة ضد النظام) وان "كلشي مزيان"

السفير الامريكي رقص مع احواش وردد النشيد الوطني المغربي مع اطفال بدوار غسات، 30 كلم عن وارزازات، ودخل في نقاش مع أبناء الدوار وتلاميذ مدرسة هناك

السفير الذي سماه عامل افران بابن بطوطة، سيختتم جولته يوم 25 ابريل الى طانطان لحضور المناورات العسكرية المغربية الامريكية "أسد الصحراء"، وقبلها سيعقد ندوة صحافية بالبيضاء يوم 11 ابريل.

03/04/2013