العيون: مقتل عسكري بالسلاح الابيض من قبل شقيق أحد الموالين للبوليساريو

توفي أحد أفراد القوات المسلحة الملكية اليوم الثلاثاء بالمستشفى العسكري بمدينة العيون، على إثر إصابته بطعنة بالسلاح الابيض من قبل شخص لاذ بالفرار.

 

وأوضح مصدر مطلع لموقع برلمان.كوم أن الجندي، البالغ من العمر 37 سنة، والذي ينتمي إلى قبيلة “إيغوت” أصيب بالسلاح الابيض في حوالي الساعة الواحدة زوالا بحي “العودة” من قبل شخص تمكن من الفرار.

 

وأشار المصدر ذاته إلى أن هذا الشخص هو شقيق بابير محمد أحد الموالين للبوليساريو الذي أدين سنة  2014  بالحبس لمدة عشرة أشهر بتهمة إضرام النار في سيارة.

 

ويذكر حادث مقتل هذا العسكري بدم بارد بالطريقة “الداعشية” التي أضحى “انفصاليو الداخل” يمارسونها منذ أحداث 8 نونبر 2010 في اكديم إيزيك (جهة العيون) مما خلف 11 قتيلا في صفوف قوات الامن المغربية وحوالي 160 جريحا.