المجلس البلدي يناقش في دورة استثنائية أسباب التأخير الحاصل  في إنجاز مشاريع التأهيل الحضري بمدينة طانطان

ترأس يوم الجمعة 19 شتنبر 2014 الأخ السالك بلون رئيس المجلس البلدي لطانطان بقصر البلدية دورة استثنائية للمجلس بحضور السيد الباشا الجديد لطانطان وأعضاء المجلس البلدي ورؤساء أقسام مصالح البلدية وممثل لشركة العمران وممثل عن المكتب الوطني للكهرباء والمال الصالح للشرب وممثلة عن الخزينة العامة وممثلي وسائل الإعلام وعدد من المواطنات والمواطنين.ويتكون جدول أشغال الدورة من7 نقاط ،الأولى تتعلق بالمناقشة والمصادقة على اتفاقية شراكة بين المجلسين الإقليمي والبلدي حول تحويل المجلس الإقليمي اعتماد 1.800.000.00 درهم إلى ميزانية الجماعة الحضرية لطانطان من أجل بناء الطرقات بالحي الجديد حيث تم المصادقة عليها بالإجماع بعد نقاش طويل.
فيما تم تأجل النقطة الثاني التي تهم مناقشة مآل تصميم التهيئة الحضرية وإمكانية توسيع المدار الحضري لمدينة طانطان.
وبخصوص النقطة الثالثة التي تهم مناقشة التأخير الحاصل في إنجاز مشاريع التأهيل الحضري الشطر الثاني بمدينة طانطان التي عرفت نقاشا طويلا دام أكثر من ساعة ونصف فقد تم تأجيلها إلى الدورة العادية القادمة ودعوة وكالة التنمية الاقتصادية والاجتماعية للأقاليم الصحراوية حاملة المشروع لمناقشة الموضوع بحضوره وللرد علة تساؤلات ساكنة طانطان.
أما النقطة الرابعة والتي تهم مناقشة وضعية تجزئتي رياض السلام والفتح فقد استمع المجلس لمثل شركات العمران الذي قدم الخطوات التي قطعها انجاز هذين المشروعين خصوصا الربط بالماء الصالح للشرب والتطهير والكهرباء مؤكدا أن الانتهاء من هذه الانشغال سيتم قريبا .
فيما تم المصادقة على النقطة الخامسة التي همت المناقشة والمصادق على اتفاقية مع الخزينة العامة للمملكة المرتبطة بمعالجة رواتب موظفي بلدية طانطان وذلك بعد الاستماع للشروحات التي قدمتها ممثلة الخزينة العامة للمجلس.
وبخصوص النقطة السابعة والخيرة التي همت مناقشة المشاكل المترتبة على الاتفاقية المتعلقة بكهربة الأحياء الهامشية في إطار برنامج كهربة العالم القروي والتي يرجع تاريخ توقيعها إلى سنة 2003 فقد تم الاتفاق على رفع ملتمس على السيد المدير العام للمكتب الوطني للكهرباء والماء الصالح للشرب من أجل إعفاء المواطنين من أداء المساهمة في التجهيز.

22/09/2014