CATHERINE ASHTON SALUE LES EFFORTS DU MAROC

أشادت كاترين أشتون، نائبة رئيس المفوضية الأوروبية، الممثلة العليا للسياسة الخارجية والأمنية للاتحاد الأوروبي، في لقائها اليوم مع صلاح الدين مزوار، وزير الخارجية والتعاون، بالدور الذي يلعبه المغرب بالمنطقة في إشاعة السلم والأمن والاستقرار ودعم الحلول السلمية وثقافة التسامح واحترام حقوق الانسان.

وأجرى صلاح الدين مزوار ، وزير الشؤون الخارجية والتعاون، على هامش مشاركته في المنتدى العربي الاوربي بأثينا، مباحثات مع كاترين أشتون، نائبة رئيس المفوضية الأوروبية، الممثلة العليا للسياسة الخارجية والأمنية للاتحاد الأوروبي.

وتبادل مزوار وكاترين وجهات النظر حول سبل تعزيز العلاقات الثنائية اضافة الى القضايا الإقليمية ذات الاهتمام المشترك وعلى رأسها الوضع بليبيا وسوريا، وسبل تعزيز التعاون الاوربي المغربي على مستوى التشاور السياسي بخصوص الأزمات الإقليمية، حيث أشادت نائبة رئيس المفوضية الأوربية، بالتقدم المحرز في مجال حقوق الانسان بالمغرب و الانتقال الديمقراطي الهادئ ومسلسل الإصلاح الناجح ببلادنا مقارنة بما يجري بعدد من دول المنطقة.

وفي هذا الإطار، ذكر وزير الشؤون الخارجية والتعاون، أشتون بان المغرب انخرط بقيادة جلالة الملك في مسلسل الإصلاح السياسي منذ مدة، مؤكدا لها ان نضج الطبقة السياسية والمجتمع وإرادة الإصلاح ووجهته الواضحة غير قابلة للتردد لدى جلالة الملك، جعلت من المغرب نموذجا بالمنطقة.

12/06/2014