رفض البرلمان الأوربي بالإجماع، اليوم الأربعاء، ثلاثة مقترحات تعديلات حول تقرير لـ"سياسة حسن الجوار" التي انتقدت استفادة المغرب من ثروات المناطق الجنوبية للمملكة.

وتمكن المغرب من دحض بعض السيناريوهات المدروسة من الجزائر وجبهة البوليساريو، التي أرادت إعطاء صورة مغلوطة للبرلمانيين الأوربيين، الذين اقتنعوا منذ وقت سابق بحق المغرب في ممارسة سيادته على الصحراء.

 

وفي تصريح حصري، لـLe360، قال عبد الرحيم عثمون الرئيس المشارك للجنة البرلمانية المغربية الأوروبية" إن المغرب نجح في سحب بعض الفقرات من التقرير الأوربي لسياسة حسن الجوار، التي زعمت بأن الساكنة الجنوبية لا تستفيد من خيرات المنطقة”.

23/10/2013