استقبل الملك محمد السادس، اليوم بالقصر الملكي بأكادير، رئيس المجلس الاقتصادي والاجتماعي والبيئي، شكيب بنموسى، الذي قدم الورقة التأطيرية التي أعدها المجلس حول نموذج التنمية الاقتصادية والاجتماعية للأقاليم الجنوبية .

وذكر بلاغ للديوان الملكي أن هذه الورقة "تشكل المرحلة الاولى من مسلسل إعداد النموذج الجديد للتنمية الاقتصادية والاجتماعية للأقاليم الجنوبية، وهو نموذج سيندرج في إطار الجهوية المتقدمة التي ستشمل بشكل معمق كافة المواضيع ذات الصلة، والتي ستشكل منعطفا أساسيا طبقا للتوجيهات الملكية المتضمنة في خطاب 6 نونبر 2012 بمناسبة ذكرى المسيرة الخضراء..".

وكان المجلس قد شكل لهذا الغرض، عقب الخطاب الملكي، لجنة متعددة التخصصات أنيطت بها مهمة إعداد النموذج الجديد للتنمية الاقتصادية والاجتماعية للأقاليم الجنوبية.. وذكر بنموسى أن النموذج، الذي هو في طور الإعداد، سيروم "انبثاق نظام يساعد على تحقيق تنمية اقتصادية واجتماعية وثقافية ومجالية لفائدة الساكنة المحلية المعنية"، وأوضح، في الكلمة التي ألقاها، أن المجلس سينتهي من إعداد النموذج التنموي للأقاليم الجنوبية خلال شهر أكتوبر".

شكيب بنموسى أورد أيضا "عزم المجلس على أن يجعل من هذا الورش نموذجا متكاملا في ما يتعلق بالإشراك الفعلي للسكان المعنيين والتشاور مع مجموع الفاعلين، طبقا للتعليمات الملكية".. كما سلّم للملك محمّد السادس نسخة من الورقة التأطيرية.

02/01/2013