تم، أمس الأربعاء، تدشين وزيارة أوراش عدد من المشاريع التنموية، وفي هذا السياق زار والي جهة كلميم السمارة عامل إقليم كلميم عبد الفتاح البجيوي ورش بناء مدارة مزينة بنافورة بشارع محمد السادس بمدينة كلميم التي يتم إنجازها في إطار البرنامج الحضري للمدينة برسم 2010-2015. 

 

وستستفيد مدينة كلميم في إطار هذا البرنامج من بناء 14 مدارة منها سبع نافورات وذلك بكلفة مالية تصل إلى 18 مليون و768 ألف و 760 درهم ممولة في إطار شراكة بين المديرية العامة للجماعات المحلية ووكالة الجنوب والجماعة الحضرية لكلميم.

 

كما زار والي الجهة مرفوقا بالمنتخبين والأعيان ورؤساء المصالح الخارجية ورش بناء قاعة متعددة الاختصاصات بثانوية باب الصحراء بمدية كلميم التي خصص لها غلاف مالي بقيمة ستة ملايين و100 ألف درهم ممولة في إطار شراكة بين المجلس الإقليمي ووكالة الجنوب والأكاديمية الجهوية للتربية والتكوين. 

 

وقدمت للوالي والوفد المرافق له في إطار الاحتفال بهذه الذكرى شروحات حول مجموعة من المشاريع تهم دعم القدرة الكهربائية بمدينة كلميم لحل مشكل الطلب المتزايد على الطاقة الكهربائية، وتحسين جودة الخدمات المقدمة للزبناء وتحديث شبكة التوزيع. وقد خصص لهذه المشاريع، التي ستستفيد منها ساكنة المدينة، اعتمادات مالية إجمالية بقيمة 11 مليون و 964 ألف درهم. 

 

وتم، بهذه المناسبة، تدشين ثانوية إعدادية بجماعة تكانت القروية التي يتم بناؤها على مساحة تقدر ب2160 متر مربع بتكلفة مالية تبلغ 9 ملايين و292 ألف و766 درهم ممولة من ميزانية الأكاديمية الجهوية للتربية والتكوين لجهة كلميم السمارة.

 

وفي إطار المبادرة الوطنية للتنمية البشرية تم بمقر ولاية جهة كلميم السمارة توزيع حقائب وأدوات وآليات العمل لفائدة 13 شابا من خريجي معاهد التكوين المهني تم اقتناؤها بغلاف مالي بلغت قيمته 74 ألف و286 درهم ودراجات هوائية ومقررات دراسية لفائدة تلاميذ ثانوية التعليم الأصيل بمدينة كلميم. 

 

ويهدف هذان المشروعان، اللذان يندرجان في إطار برنامج محاربة الإقصاء الاجتماعي بالوسط الحضري، إلى المساهمة في إدماج حاملي شواه معاهد التكوين المهني في سوق الشغل ودعم الولوج إلى الخدمات الاجتماعية والمساهمة في محاربة الهدر المدرسي وتحسين المردود الدراسي في صفوف تلاميذ التعليم الأصيل، بالإضافة إلى المساهمة في التحسيس بمخاطر الإدمان عبر تنظيم حملات تحسيسية وورشات ومعامل تربوية.

 

وقدمت لوالي الجهة، في إطار محاربة الفقر بالوسط القروي والبرنامج الأفقي، شروحات حول مشروعين لدعم التمدرس ونشر ثقافة القراءة والمساهمة في الحد من الهدر المدرسي، يتعلق الأول بتجهيز مكتبة بثانوية إكيسل الإعدادية بجماعة أباينو بكتب وحواسب ورفوف بكلفة مالية تبلغ قيمتها 60 ألف درهم فيما يهم المشروع الثاني اقتناء كتب وأدوات مدرسية وحقائب وحواسب وآلة ناسخة وطاولات ووزرات لفائدة تلاميذ التعليم الأساسي بجماعات افركط وتكليت وآيت بوفلن القروية وذلك بغلاف مالي تبلغ قيمته 315 ألف درهم.

08/11/2013