تهيئة ميناء طانطان: إيجاد حلول على المدى القريب للحد من ظاهرة الترمل

شيد ميناء طانطان على ثلاث مراحل أجريت المرحلة الأولى ما بين سنة 1977 و 1980 بتكلفة مالية قدرها 300 مليون درهم وذلك لمواجهة حاجيات الصيد الساحلي والصيد الصغير و في أعالي البحار.وما بين 1987 و1988 تم الشروع في الشطر الثاني الذي هم انجاز مشاريع تكميلية تخص تمديد الحاجز ب 200 متر وبناء رصيف ( 150 مللتر ) بغلاف مالي قدره 150مليون درهم ومن أجل استقبال البواخر، والحد من زحف الرمال التي تعيق الاستغلال وتحسين شروط الولوج إلى الميناء والرفع من قدرته تم ما بين سنة 1996 و1999 تنفيذ المرحلة الثالثة وتمثلت في بناء حاجز إيقاف الرمال بطول 700 متر و422 متر من الأرصفة ومنصة الرافعة ،علما أن الورقة التقنية للدراسة التي أنجزت أنداك كانت تهم بناء 750م داخل البحر من الجهة اليمنى للميناء وأرصفة مجهزة من 6.5 متر و4 متر. إلا انه من خلال الوثائق والتصريحات المقدمة أثناء الزيارة الوزارية بعد انتهاء الأشغال تبين أن طول الحاجز لم ينجز منه سوى 700 متر ؟ ؟ ؟.
وللإشارة فإن ميناء طانطان عرف عدة حوادث أودت بحياة عدد من البحارة وانشطار باخرة فلوريد بباب الميناء وغرق عدد من المراكب الصغير وذلك بسبب ترمل باب الميناء كانت موضوع مراسلات جريد العلم في حينها .كما أن كارثة بيئية كانت ستقع مؤخرا بسبب جنوح سفينة سيلفير محملة بحوالي 5000 طن الفيول الصناعي بعد اصطدام قعرها بالرمال لتتقاذفها الأمواج نحو الصخور بالقرب من بوابة الميناء.
وتجدر الإشارة إلى أن ميناء طانطان عرف في الثمانينات والتسعينات رواجا كبيرا في مجال الصيد البحري حيث كان يعتبر من اكبر المواني العالمية والوطنية خصوصا في مجال صيد السردين حيث عرف رواج الصيد البحري سنة 1994، 320.000 طن بينما انخفض سنة 2012 إلى 128.746 طن و 79342 سنة 2013 كما أن الرواج التجاري نفسه انخفض من 128746 طن إلى 79.342 سنة 2013 نفس الشيء عرفه الرواج المينائي الإجمالي من 289723 إلى218.262 طن. علما أن ميناء طانطان يتوفر على ورش لإصلاح السفن مجهز برافعة بحمولة 1000 طن ،وورشة لإصلاح سفن الصيد الساحلي مجهزة برافعة بحمولة 320 طن كما يتوفر على 9 معامل لتجميد السمك و4 وحدات لصناعة الثلج و4 محطات للمحروقات ومعمل لتصبير السمك sarisud كان يشغل أكثر 1200 عاملة وعامل إلا أنه مع الأسف توقف عن العمل منذ سنة 2005 . كما أن ميناء طانطان يشتغل به أكثر من 400 باخرة للصيد الساحلي ( 1200 بحار ) و200 قارب للصيد التقليدي ( 600 بحار) و54 باخرة للصيد في أعالي البحار (1300 بحار) بدأت تشتغل أخيرا بعد توقف عن العمل لمدة حوالي سنتين.
وبخصوص ظاهرة الترمل بميناء طانطان فقد تقرر القيام بأعمال جرف الميناء على مدار السنة بدون انقطاع لضمان الولوج إلى الميناء ، وتتطلب هذه العملية ميزانية سنوية مقدرة ب 20 مليون درهم . وإيجاد حلول على المدى القريب للحد من ظاهرة الترمل .
أما بالنسبة لتنويع أنشطة الميناء وفتحه في وجه أروجة أخرى كرواج الحاويات،هذا التنويع يتطلب القيام بدراسات لتبيان توفر أو عدم توفر المؤشرات الضرورية والتي ترتبط بحجم الرواج، بالمؤهلات الاقتصادية المرتبطة بمحيط الميناء وكذا مدى قابلية أرباب البواخر لفتح خطوط بحرية جديدة .
وبالنسبة لمستقبل ميناء طانطان وظاهرة الترمل، هناك دراسات مبرمجة في سنة 2014 من أجل تحديث الدراسات السابقة،التي أخذت بعين الاعتبار جميع القطاعات وجميع المقترحات،وبمجرد توفر النتائج الأولى لهذه الدراسات ستعمل الوكالة على إشراك المهنيين والفاعلين لمناقشة هذه النتائج، كما ستعتمد هذه المنهجية في جميع الدراسات التي سيتم إنجازها وعلى وجه الخصوص تلك المتعلقة بتحسين الولوج إلى الميناء.ويهم هذا المشروع المبرمج في سنة 2014 : 1 دراسة ثبات المنحدر بالميناء والحلول التقنية للوقاية من أجل ثبات المنحدر مع تقوية المناطق الحرجة. 2 دراسة تصميم التهيئة للميناء من أجل تحديث تصميم التهيئة بالميناء مع الأخذ بعين الاعتبار التطور الذي يعرفه الميناء.3دراسة الأثر على البيئة الناتج عن عملية تفتيت الصخور المتواجدة بمدخل الميناء 4 دراسة لتهيئة وتنمية الميناء من أجل تحيين مختلف سيناريوهات تنمية الميناء على المدى القريب والتوسط.
والهدف من دراسة وتهيئة ميناء طانطان هو تحيين وتفعيل الحلول لتحسين الولوج إلى الميناء، تفعيل سيناريوهات تنمية وتطوير الميناء، تحليل وتقييم أثر نظام الاستغلال الحالي على الفاعلين الاقتصاديين ومحيط الميناء،تحديد فرص جديدة للأعمال والمهن الجديدة،تكييف الموقع المينائي مع خصائصه المميزة والفرص الجديدة المحددة، إعادة هيكلة البنيات التحتية المينائية وتثمين الوعاء العقاري الحالي،ترجمة الفرص التي تم تحديدها في مفهوم قابل للإنجاز سواء في ما يتعلق بالتهيئة (بحرا وبرا) او التنمية.هذه الدراسة التي تمتاز بنهج تشاركي، نفعية وعملية في وجهتها ومهمتها دراسة وتحيين مختلف سيناريوهات تنمية الميناء،

04/02/2014