رغم تخصيص الجزائر طائرتين للوفد، الأولى عسكرية و الثانية مدنية رفضت روسيا السماح لمجموعة من الانفصاليين من مخيمات تندوف المشاركة في فعاليات الطبعة 19 للمهرجان العالمي للشباب والطلبة التي تحتضنها مدينة سوتشي الروسية بين 14و22 اكتوبر 2017.

الرفض تم عبر مرحلتين، فبعد تخصيص الجزائر طائرة عسكرية من صنع روسي لنقل " الوفد " القادم من مخيمات تندوف ،رفضت السلطات الروسية إستقبال أي " " وفد مدني " ينقل عبر طائرة عسكرية . مباشرةً بعد دلك بيوم خصصت الجزائر طائرة مدنية لنقل الإنفصاليين لروسيا إلا أن سلطات هذه الأخيرة عبر سفارتها بالجزائر عادت لترفض إستقبالهم من جديد على أراضيها بحجة أنه لا توجد إمكانية إقامة " الوفد " القادم من تندوف في سوتشي حيث ستقام فعاليات المهرجان.

 

#اش_واقع

15/10/2017