التقى كريستوفر روس٬ المبعوث الشخصي للأمين العام للأمم المتحدة للصحراء٬ مساء أمس الخميس بالرباط٬ مع العديد من ممثلي الأحزاب السياسية المنحدرين من الأقاليم الجنوبية.

 

وجرى هذا اللقاء التواصلي بحضور وزير الشؤون الخارجية والتعاون سعد الدين العثماني والسفير الممثل الدائم للمغرب لدى منظمة الأمم المتحدة محمد لوليشكي؛ إضافة إلى كل من البشير ادخيل ممثل عن حزب الاتحاد الدستوري، وعمر بوعيدة عن حزب التجمع الوطني للأحرار، وأحمد العراقي نائب الأمين العام للحزب الاشتراكي وغيرهم..

 

وأبرز روس٬ في تصريح للصحافة قبيل بدء اللقاء أن الوضع في منطقة الساحل وجوارها يجعل من حل قضية الصحراء "أمرا مُلحًّا أكثر من أي وقت مضى"٬ وقال في هذا السياق إنه دشن في الرباط "جولة جديدة من أجل إيجاد حل لمشكل الصحراء وفق القرارات المتتالية الصادرة عن مجلس الأمن"٬ مشيرا إلى أنه سيعرض خُلاصات هذه الجولة أمام مجلس الأمن يوم 22 أبريل المقبل.

 

يذكر أن كريستوفر روس المبعوث الشخصي للأمين العام للأمم المتحدة للصحراء يقوم حاليا بزيارة للمغرب في إطار جولة له في المنطقة ما بين 20 مارس الجاري و3 أبريل المقبل.

22/03/2013