زيارة استفزازية لمحمد عبد العزيز لمنطقة الميجك

يقوم زعيم جبهة البوليساريو بزيارة استفزازية للمنطقة العازلة و التي تسميه أبواقها التضليلية " المناطق المحررة " و هي مناطق تخلى عنها الجيش المغربي لجعلها منطقة منزوعة السلاح بعد انتهاء الحرب مع البوليساريو .
الجولة التي يقوم بها الرئيس الأوحد للبوليساريو منذ 40 سنة تعد خرقا سافرا أخر لاتفاق وقف اطلاق النار الموقع في 15 أكتوبر 1991 و التي نصت على انسحاب الجيش المغربي كتعبير عن حسن النية و تسليمها لقوات المينورسو لمراقبة وقف اطلاق النار .
و بطبيعة الحال لم تقف الة البروباغندا الانفصالية و الجزائرية عن التهليل و التصفيق لهذا الحدث العظيم في نظرهم و أشارت أن عبد العزيز يقف على مدى استعداد و جاهزية ما يسمى " الجيش الصحراوي " ختمه بعقد لقاء مع كبار ضباطه في منطقة الميجك التي تبعد 80 كلم شرق الجدار العازل .

11/09/2015