شرعت مجموعة من الشباب الصحراوي بالمخيمات، منذ يوم الخميس الماضي في وقفات احتجاجية أمام القصر الأصفر لزعيم البوليساريو "محمد عبد العزيز" بالرابوني مطالبين بالإفراج عن المعتقلين في سجون البوليساريو والجزائر.

و نصب المعتصمون خيمة يستظلون تحتها من حرارة الصيف القاتلة هذه الأيام بالرابوني وقد علقت عليها لافتات كتب عليها " لا للبقاء في ارض لجمادا إلى ما لا نهاية له" ... " لترحل القيادة الفاسدة." كما رفعوا شعار "اطلقوا سراح المعتقلين في سجونكم و السجون الجزائرية".

و قرر الشباب المعتصمون ومناصروهم الإستمرار في اعتصام مفتوح حتى تلبية مطالبهم، رغم تدخل قياديي بوليساريو، وتحريكهم للعديد من اقارب المعتصمين، على أساس قبلي...

  وقد علم  أن مجموعات من مليشيات القيادة يالربوني، جاءت إلى خيمة الإعتصام  مغرب الجمعة و انتزعت الشعارات بالقوة.

وما زالت القضية في تفاعل مستمر .

27/07/2013