اتهمت صحيفة جزائرية، حميد شباط الأمين العام لحزب الإستقلال بالتورط "في زراعة المخدرات"، على إثر مطالبته بقوانين تشرّع لزراعة الكيف، ودعا المزارعين الناشطين في الحشيش للانخراط في صفوف الاتحاد العام للشغل.

وزادت ذات الصحيفة الجزائرية من إتهاماتها لشباط، معتبرة إياه يقود "حربا بالوكالة عن ملكه ضد الجزائر، في تصنيف "حشيش" الكيف ضمن التين المجفّف واللبن والحليب".

وأضاف ذات المصدر الجزائري، أنٌ شباط "اقترح أن ينظم زارعو الكيف أنفسهم وينخرطوا في نقابة" ليردٌ عليه عشرات المزارعين "بالتصفيق والتهليل بالروح بالدم نفديك يا شباط".

واتهمت "الشروق الجزائرية" المغرب بالتحول إلى "مصدر خطر حقيقي للعالم من زراعته للمخدرات، حيث يشير التقرير السنوي لعام 2012، الخاص بالهيئة الدولية لمراقبة المخدرات، إلى أن المملكة المغربية تبقى البلد الرئيسي الممون لمخدر القنب الهندي في العالم، كما أوضح المصدر أن 72 % من الكمية الإجمالية من القنب الهندي التي احتجزتها المصالح الجمركية عبر العالم سنة 2011، مصدرها المغرب، وتدر تجارة المخدرات على المغرب 12.5 مليار دولار سنويا".

اضغط هُــنا لمتابعة المقال الكامل

01/06/2013