General Imam Edy Mulyono

أعلن الأمين العام بان كي مون يوم أمس الثلاثاء 27 غشت الجاري، عن تعيين اللواء إمام ايدى موليونو من اندونيسيا قائدا لقوة بعثة الأمم المتحدة للاستفتاء في الصحراء الغربية.

 

ويجلب اللواء موليونو إلى منصبه الجديد خبرة عسكرية وطنية ودولية واسعة بما في ذلك في القيادة والأركان، وفقا لما جاء في البيان. ويشغل موليونو حاليا منصب مساعد خاص لرئيس أركان الجيش المكلف بعمليات حفظ السلام. وكان قد شغل سابقا منصب كبير ضباط التدريب والقائد العام لمركز قوات الدفاع الإندونيسية لحفظ السلام. وانضم موليونو إلى الجيش الإندونيسي في عام 1984، كقائد سرية مشاة وكتيبة مشاة قبل أن يصبح أستاذ مساعد في القيادة العامة وكلية أركان الجيش. وسيخلف موليونو اللواء عبد الحفيظ من بنغلادش، الذي انتهت مهمته في 23 تموز/ يوليو.

وجاء في البيان أن "الأمين العام يعرب عن امتنانه للواء عبد الحفيظ لخدمته المثالية ومساهمتة في أعمال البعثة منذ تموز/ يوليو 2011". وتتولى البعثة التي أنشئت في عام 1991 مهام مراقبة وقف إطلاق النار في الصحراء الغربية وتنظيم استفتاء حول تقرير المصير.

وقد شاركت الأمم المتحدة في الجهود الرامية إلى إيجاد تسوية في الصحراء الغربية منذ عام 1976، عندما اندلع القتال بين المغرب وجبهة البوليساريو في أعقاب رحيل الإدارة الاستعمارية الإسبانية من الأراضي.

29/08/2013