أفاد بلاغ لولاية العيون بوجدور الساقية الحمراء، أن قوات حفظ الأمن تدخلت مساء اليوم لفض تجمع غير مرخص لبعض الأشخاص في الشارع العام وبعد الإنذار القانوني بالإخلاء تم التدخل لتفريق محتلي الشارع العام والذين كانوا يعرقلون حرية السير والجولان داخل مدينة العيون.

 

وأتناء هده العملية تعرضت قوات حفظ الأمن لهجوم بالحجارة من طرف بعض المحتجين الذين كانوا يدفعون بالنساء والأطفال القاصرين للواجهة وقد أسفر هذا التدخل عن إصابة عدد من أفراد من قوات حفظ الأمن إصابات متفاوتة تم نقلهم على إثرها إلى المستشفى العسكري الثالث لمدينة العيون ٍ

 

و علمت الصحراء الإخبارية أن عددا من مثيري الشغب و الفتنة المعروفين بتوجهاتهم الإنفصالية دخلوا اليوم في اشتباكات مع رجال الأمن بعد أن هموا بعرقلة السير و الجولان في كل من شارع السمارة و شارع القدس و مزوار بمدينة العيون مستغلين وقت الذروة و خروج التلاميذ من المؤسسات العمومية للتغرير بهم و إثارة الشغب. مما دفع رجال الأمن الذين تحلوا برباطة الجأش و الصبر إلى التدخل قبل أن تخرج الأمور عن السيطرة حفظا للنظام و أمن المواطنين و ممتلكاتهم.

كما وردنا ان عددا من المواطنين أصيبوا خلال التراشق بالحجارة بجروح متفاوتة الخطورة نقلوا على اثرها الى المستشفى

 

0 أضف تعليق باستخدام حسابك في الفيسبوك

27/04/2013