افادت بعض المصادر أن أن السلطات المغربية أنجزت تقريرا عن إحدى عضوات المينورسو المنتمية لإحدى الدول الإفريقية المعروفة بدعمها ل"البوليساريو" حيد اقدمت هده الاخيرة على اهانة موظفين مغاربة  يشتغلون لفائدة الجهاز الدولي كما دعت المعنية بالامر الى توظيف عمال ومساعدين من البوليساريو بدعوى المناصفة في خرق سافر لمبدا الحياد الواجب توفره في اعضاء البعثة الاممية.

وياتي هدا الخرق الجديد بعد طرد الامم المتحدة لضابط مصري من المينورسو بناءا على شكاية تقدم بها المغرب في هدا الشان حيت اكد وزير الخارجية سعد الدين العثماني ان الضابط المصري طرق نهائيا من بعثة المينورسو بالصحراء.

 وحسب نفس المصادر صدرت تعليمات صارمة  للرد على اي استفزاز من قبل وحدات المينورسو يستهدف الوحدة الترابية للمملكة المغربة واكدت ان المغرب لن يتساهل مستقبلا مع اي خرق جديد للقوانين المعمول بها من قبل قوات حفظ السلام.

20/05/2013