أظهر شريط فيديو نشره ناشطون انفصاليون أحد مرتزقة البوليساريو يهدد بـ"نهش" أجساد المغاربة الذين يعبرون بشاحناتهم المنطقة العازلة للكركرات، ما يجعل الأمم المتحدة أمام مسؤوليتها للتدخل عاجلا للحد من هذه الممارسات الوحشية.

 

 

وهدد أحد المسلحين التابعين للجبهة الانفصالية بـ"نهش من يتجرأ على عبور المنطقة العازلة"، بعد الانسحاب الأحادي للمغرب من الكركرات.

 

ومما يظهر في الشريط نلاحظ تلويح أحد مرتزقة البوليساريو، بكلام عنصري حيث يردد "سنشتت جثت المغاربو وستتناثر فى المعبر بعون الله إذا أصروا على المرور من المنطقة".

ولا تزال الجبهة الانفصالية، تقوم بأعمال استفزازية من خلال عرقلة عبور كل الشاحنات التى تحمل خرائط تحمل علامة مغربية الصحراء،  ما جعل المغرب يذهب إلى اللجوء للأمم المتحدة من أجل اتخاذ تدابير مستعجلة لمواجهة الوضعية المتفاقمة بالمنطقة.

 

ويبدو أن سعار مرتزقة البوليساريو أخذ أبعادا أخرى منذ الأحد الماضي، حيث تعاكس هذه الممارسات ما دعا إليه الامين العام للأمم المتحدة أنطونيو غوتيريش، الذي أوضح أنه لا يجب بأي شكل من الأشكال عرقلة الحركة التجارية بالكركرات.

 

وبات من الحتمي على الأمم المتحدة أن تتدخل لوضع حد لاستفزازات البوليساريو، من أجل الاحترام التام لبنود اتفاق إطلاق النار.

 

28/02/2017