قيادي في البوليساريو: "روس" قتل الأمل في قيام دولة صحراوية

قيادي في البوليساريو: "روس" قتل الأمل في قيام دولة صحراوية - See more at: http://sahara-question.com/ar/%D8%A3%D8%AE%D8%A8%D8%A7%D8%B1/%D9%82%D9%8A%D8%A7%D8%AF%D9%8A-%D9%81%D9%8A-%D8%A7%D9%84%D8%A8%D9%88%D9%84%D9%8A%D8%B3%D8%A7%D8%B1%D9%8A%D9%88-%D8%B1%D9%88%D8%B3-%D9%82%D8%AA%D9%84-%D8%A7%D9%84%D8%A3%D9%85%D9%84-%D9%81%D9%8A-%D9%82%D9%8A%D8%A7%D9%85-%D8%AF%D9%88%D9%84%D8%A9-%D8%B5%D8%AD%D8%B1%D8%A7%D9%88%D9%8A%D8%A9#sthash.m7SgSDxb.dpuf

أفاد مصدر من داخل ما يسمى الأمانة العامة لجبهة البوليساريو، بأن المبعوث الأممي للأمين العام للأمم المتحدة كريستوفر روس، أطلع قيادة الجبهة، خلال زيارته الأخيرة للمخيمات، بأن إمكانية إقامة دولة صحراوية "أصبح أمرا مستحيلا وغير قابل للتطبيق".

المصدر غير الراغب في الكشف عن هويته، أضاف في اتصال بهسبريس، أن "المبعوث الأممي أكد استحالة إقامة دولة صحراوية بناء على مجموعة من القرائن خاصة منها الوضع داخل المخيمات التي تشهد احتجاجات متواصلة ضد قيادة البوليساريو، وهو ما يعني أن الإجماع والتوحد حول مشروع الدولة الذي تقوده جبهة البوليساريو يبعث على الشك والريبة" يورد القيادي في البوليساريو.
قيادة الجبهة وجدت نفسها، يضيف ذات المصدر، في موقف صعب أمام كلمات المبعوث الأممي، والتي "استدعت ربط اتصال مباشر مع الجزائر التي بعثت بطائرة خاصة نقلت قادة البوليساريو، لعقد اجتماع استثنائي بكل المقاييس"، وفق تعبير المتحدث، "وذلك لتدارس السبل الكفيلة لمواجهة المعطى الخطير والمقلق الذي جاء به مبعوث الأمين العام للأمم المتحدة".
وأشار ذات القيادي الذي طلب عدم ذكر اسمه، إلى أن "التخبط الذي تعيش فيه قيادة الجبهة وصدمتها من طرح المبعوث الأممي، هو ما جعلها تقف عاجزة أمام ما يجري من أحداث واحتجاجات تعيش على وقعها مخيمات تندوف منذ شهر أكتوبر الماضي، كان آخرها الاحتجاجات التي عاشتها المخيمات يوم أمس الاثنين، والتي شاركت فيها فئات اجتماعية صحراوية جديدة انضمت إلى الحراك الذي تقوده قبيلة لبيهات".