ماريا غابرييل : مخطط الحكم الذاتي في الصحراء يعد مبادرة "محمودة وشجاعة وواعدة"

أكدت النائبة الأوروبية البلغارية ماريا غابرييل، أمس الأربعاء ببروكسيل، أن مخطط الحكم الذاتي في الصحراء يعد مبادرة "محمودة وشجاعة وواعدة".
وقالت النائبة عن مجموعة الحزب الشعبي الأوروبي بالبرلمان الأوروبي إنه في ظل الوضعية الحالية لملف الصحراء، ينبغي اتخاذ كافة التدابير التي تتيح "التقدم في مسار التسوية"، مشيرة إلى أن "مخطط الحكم الذاتي المغربي يمثل، في هذا الإطار، مبادرة محمودة وشجاعة وواعدة".
ومن منطلق أن تنظيم الاستفتاء "غير واقعي"، شددت البرلمانية الأوروبية على ضرورة إيجاد "حل متفاوض بشأنه وشجاع، يضطلع فيه الشباب والنساء بدور هام". وقالت النائبة الأوروبية، على هامش عرض الفيلم الوثائقي "البوليساريو .. هوية جبهة"، الذي يقترح تشخيصا يسلط الضوء على ماهية جبهة "البوليساريو" وإديولوجيتها ومسانديها وممارساتها وافتقادها لشرعية تمثيل الصحراويين، "إن السياق الإقليمي والدولي الحالي ينبغي أن يشجع كافة الأطراف على التوصل إلى تسوية".
وسجلت أن "التحديات التي تواجهها المنطقة جسيمة. فالإرهاب أضحى تهديدا يوميا، كما أن الاتجار في الأسلحة والمخدرات والبشر يمثل مشكلا حقيقيا للجميع، ما يستدعي العمل من أجل تسوية نزاع الصحراء، من خلال إيجاد توازن بين الإرادة السياسية والحقيقة على أرض الواقع".

تجدر الإشارة إلى أن النزاع بخصوص ما يسمى "الصحراء الغربية"، هو في الأصل نزاع مفتعل مفروض على المغرب من طرف الجزائر التي تمول وتأوي جبهة "البوليساريو" على أراضيها بتندوف. وتطالب "البوليساريو"، المدعومة من طرف السلطات الجزائرية، بخلق دولة وهمية بالمغرب العربي.

06/02/2015