مباركة بوعيدة عضوة المكتب السياسي لحزب التجمع الوطني للأحرار تعين اليوم وزيرة منتدبة في الخارجية إلى جانب رئيس الحزب مزوار . فمن هي أول إمرأة صحراوية ترتقي لهذا المنصب ؟

ولدت مباركة بوعيدة في 2 من أكتوبر 1975 بالكصابي بكلميم ، و تخرجت سنة 1996 من المدرسة العليا للتسيير بالدارالبيضاء، كما حصلت على ماستر في إدارة الأعمال من جامعة غرينتش لندن سنة 2002. وهي أيضا حائزة على ماستر في التواصل من جامعة تولوز بفرنسا.

توجت بوعيدة، في منتدى دافوس الاقتصادي العالمي بمنحها لقب “قائدة عالمية شابة” في مجال السياسة لسنة 2012، تكريماً لمساهماتها المتعددة في المجتمع. 

إضافة إلى هذا التميز، تعد مباركة بوعيدة أصغر برلمانية مغربية في البرلمان السابق، كما سبق أن ترأست لجنة الشؤون الخارجية والدفاع الوطني والشؤون الدينية بمجلس المستشارين، إلى جانب كونها نائبة رئيسة المنتدى البرلماني الدولي من أجل الديمقراطية بالولايات المتحدة الأمريكية، وعضو تحالف الحضارات بالأمم المتحدة، دون إغفال عضويتها بمجلس شمال ـ جنوب الأوروبي .

وبعيدا عن السياسة، تعد بوعيدة سيدة أعمال ناجحة، فهي تترأس شركة بتروم للمحروقات، كما أنها من المؤسسين و المساهمين الرئيسيين لإذاعة راديو مارس المتخصصة في الرياضة.

و يذكر أن بوعيدة، المنحدرة من أسرة صحراوية، تترأس منذ سنة 2008 القطاع النسائي لفريق الوداد الرياضي لكرة القدم.

10/10/2013