حسب المقربين منه..و نظرا لعلاقاته المتينة مع اليسار السويدي ..فعلين حبيب الكنتاوي ينسب اليه اعتراف السويد بالجمهورية الوهمية للبوليزاريو

 قرر علين حبيب الكنتاوي العودة لبلده الاصل المغرب و طلب ادماجه كمواطن مغربي .

و حسب يومية الصباح ..فقرار الكنتاوي ممثل جبهة البوليزاريو بالسويد جاء أيام بعد زيارته لعائلته في مدينة العيون الجنوبية .

شراء الجزائر لمنظومة ضواريخ سويدية مقابل الاعتراف بالبوليزاريو

حسب مصادر الصباح..فقيادات البوليزاريو حاولت جاهدة اقناع المسؤول الكبير بالعدول عن قراره و لكن بدون اي جدوى .

و تعترف قيادات الجزائر و البوليزاريو بفضل الكنتاوي في استنزاع قرار البرلمان السويدي بالاعتراف بالجبهة الانفصالية, رغم أن هذا الأمر لا يعد أن يكون شكليا  و بدون وزن سياسي .

   و تشير تقارير اعلامية على أن خلفية قرار البرلمان السويدي تهدف الى تسهيل صفقة صواريخ بحرية مصنعة من شركة سااب  لتسليح فرقاطات من طراز ميكو اشتراها جنرالات الجزائر أثناء تواجدهم في ألمانيا

02/01/2013