من المتوقع أن تقوم الممثل الأعلى لسياسة الأمن والشؤون الخارجية في الإتحاد الأوروبي السيدة فيديريكا موغريني بزيارة الى المغرب غدا الجمعة 4 مارس .

و حسب بعض المصادر فالزيارة تهدف الى اعطاء المغرب ضمانات و تطمينات حول مستقبل العلاقات الثنائية بين المملكة و الاتحاد الاوروبي .

و منذ اعلان المغرب قطع اتصالاته مع الاتحاد الاوروبي على خلفية قرار المحكمة الأوروبية بابطال الاتفاقية الفلاحية بين الطرفين , توالت المبادرات من الجانب الأوروبي لتهدئة الأجواء و تقديم الضمانات .

و كانت الرباط قد أعلنت تعليق جميع الاتصالات مع الاتحاد الاوروبي باعتبار أن الطعن الذي قدمته بروكسيل يفتقد للجدية اللازمة و ليس في مستوى الشراكة التي تربطها مع المملكة الشريفة.

و لا يعرف لحد الساعة هل أن موغريني في جعبتها مقترحات جديدة أم مجرد عبارات اطمئنان .عادية

03/03/2016