وكالة المغرب العربي للأنباء تستهجن كذب وبهتان نظيرتها الجزائرية

استهجنت وكالة المغربي العربي للأنباء ما نشرته نظيرتها الجزائرية، أمس الجمعة، عندما نسبت لوزير الخارجية الإسباني خوسيه مانويل غارسيا - مارغايو تصريحات حول منتدى كرانس مونتانا "لم ينطق بها بتاتا"، "معبرة بذلك عن امتعاضها"، عما نشرته وكالة الجزائر الرسمية، حول هذا اللقاء الدولي الذي يراد له أن يكون عنوانا لازدهار الأقاليم الجنوبية للمملكة.

وكانت وكالة الأنباء الجزائرية قد نسبت للوزير الإسباني "ودون خجل أو حياء"، تقول وكالة المغرب العربي للأنباء، مقتطفات من بيان للاتحاد الأفريقي معاد للمغرب ولصحرائه، "في محاولة صبيانية تلاعبت من خلالها بكل مبادئ المهنية" تضيف الوكالة.

وكشفت وكالة المغرب العربي للأنباء في قصاصة لها، اليوم السبت، أنها ليست المرة الأولى التي تحترف فيها وكالة الأنباء الجزائرية "الخديعة والحيل الكاذبة"، مشددة على أنه بنسب الوكالة الجزائرية تصريحات لوزير الخارجية الإسباني لا علاقة له بها، "تكون قد أبانت بذلك عن ميلها المعتاد للكذب، وعن عدم الاكتراث بأخلاقيات المهنة، بل عن الكراهية الدفينة للماسكين بزمام أمورها إزاء النجاح الذي يشهده المغرب على الساحة الدولية، باعتباره شريكا محترما وصوتا مسموعا"، ولا أدل على ذلك، تقول وكالة المغرب العربي للأنباء، "حجم المشاركة ومكانة المشاركين في منتدى كرانس مونتانا".

14/03/2015