ويستمر نزيف الهروب والعودة من مخيمات تندوف.

قررت خمس عائلات صحراوية ، البقاء في مدينة العيون في ختام زيارتها في اطار برنامج تبادل الزيارات للعائلات الصحراوية الذي تشرف عليه المفوضية السامية للامم المتحدة لشؤون اللاجئين.

وتنضاف هذه العائلات التي تتكون من 12 فردا ، الى عدد من الاسر التي فضلت البقاء ، و عدم العودة إلى مخيمات تندوف.