ياسين بلقاسم يرفض تدخل الإتحاد الأفريقي في ميثاق الأمم المتحدة

أوضح الكاتب العام للفيدرالية الأفريقية في طوسكانة في إيطاليا ياسين بلقاسم، أنّ تعين الإتحاد الأفريقي لما يسمى بالممثل الخاص بالصحراء، يعتبر قرارًا مرفوضًا وانتهاكًا خطيرًا لميثاق الأمم المتحدة، لأن ملف الصحراء المغربية تم سحبه من منظمة الوحدة الأفريقية سابقًا، الإتحاد الأفريقي حاليًا، خلال الثمانينات من القرن الماضي، نظرًا لفشله في حل النزاع المفتعل حول قضية الصحراء المغربية وانحيازه لأطروحة الانفصال. والملف ذاته معروض اليوم على أنظار الأمم المتحدة.
وتساءل بلقاسم “كيف أنّ الإتحاد الأفريقي المعروف بفشله في حل مشاكل القارة وشعوبها التواقة إلى السلم والتنمية ومكافحة آفة المجاعة والإرهاب، يتطاول على قرارات الأمم المتحدة بتدخله في شؤونها في هذا الملف”.
وذكر، لـ”أش طاري”، أنّ مناورات الجزائر واضحة في قرار التعيين، هذا البلد الذي فشل بدوره في عدائه المستمر للمغرب عبر نافذة حقوق الإنسان التي يطرحها في المحافل الدولية ويريد هذه المرة العودة إلى تحريض الإتحاد الأفريقي ضد المغرب.
وختم بأن المغرب كطرف رئيسي في النزاع المفتعل حول الصحراء المغربية لن يقبل أبدًا بهذا التطاول الخطير، وناشد الشعوب الأفريقية بأن تتصدى للفوضى التي يعيشها هذا الإتحاد الذي فشل في تلبية تطلعات أفريقيا في التنمية والتقدم والسلم والأمن، وفق قوله.

06/07/2014