بحضور عامل الإقليم والكاتب العام للعمالة والمدير الجهوي للمكتب الوطني للماء والمندوب الإقليمي لوزارة الصحة ترأس الأخ السالك بلون رئيس المجلس الإقليمي لطانطان صباح يوم الثلاثاء 12 يناير 2016 أشغال الدورة العادية الأولى للمجلس الإقليمي التي تكون جدول أعمالها من 6 نقط تمحورت حول برمجة الفائض الحقيقي لسنة 2016 وإعادة البرمجة ، والدراسة والمصادقة على مشروع هيكلة إدارة المجلس الإقليمي لطانطان هذه النقط الثلاث تم تأجيلها لعدم جاهزيتها.
فيما لم يتخذ أي قرار في النقطة الرابعة . أما النقطة الخامسة المتعلقة بمناقشة مدى التزام المكتب الوطني للماء الصالح للشرب بطانطان لبنود الاتفاقية المبرمة مع المجلس الإقليمي في إطار التأهيل الحضري لمدينة طانطان الشطر الثاني الخاص بتوسيع شبكة التطهير السائل للمدينة.
وللإشار فإن برنامج التأهيل الحضري الثاني لإقليم طانطان كان قد خصص له مبلغ 300 مليون درهم 185 مليون همت التأهيل الحضري والبنايات. و115 مليون درهم خصصت للصرف الصحي ساهم المكتب الوطني للماء فيه بمبلغ 57.5 مليون درهم والجماعات المحلية 36 مليون درهم والمجلس الإقليمي 12 مليون درهم ووكالة الجنوب 9.5 مليون درهم.
وللإشارة فإن المكتب الوطني للماء قام بإنجاز دراسات التطهير السائل بالمدينة كما قام بإنجاز عدة مشاريع في الفترة ما بين 2003 و2011 وهو حاليا بصدد إنجاز مشاريع تكميلة. وهذه المشاريع هي ثمرة شراكة بين المكتب وبلدية طانطان في إطار اتفاقية التدبير المفوض.
وهكذا فقد قام المكتب الوطني للماء بتوسيع شبكة الصرف الصحي بحي الشيخ عبداتي وإنجاز محطة للضخ حيث انتهت الأشغال سنة 2004 بإنجاز 7.5 كلم من القنوات ومحطة للضخ و 500  إيصال فردي. وفي سنة 2008 تم الانتهاء من توسيع شبكة الصرف الصحي بالحي الجديد بإنجاز 3 كلم من القنوات وإيصال 70 إيصال فردي، وخلال سنة 2011 تم الانتهاء من انجاز محطة الضخ الرئيسية وقناة التحويل وذلك بإنجاز 6.7 كلم من القنوات وإنجاز محطة الضخ الرئيسة بصبيب 258 ل/ ث ورفع ضغط إجمالي : 44 متر وفي سنة 2011 أيضا تم توسيع شبكة الصرف الصحي بحي النهضة بإنجاز 1.3 كلم من القنوات وإنجاز50 إيصال فردي. هذا فقد بلغت تكلفة هذه الانجازات 29.4 مليون درهم
وخلال سنة 2013 فقد عرفت توسيع شبكة الصرف الصحي بحي القدس وحي الصحراء حيث تم إنجاز 14 كلم من القنوات و1200 إيصال فردي بتكلف قيمتها 9.4 مليون درهم كما تم توسيع شبكة الصرف الصحي بحي الشيخ عبداتي (تجديد القناة الرئيسية) عبر إنجاز 10 كلم من القنوات وإنجاز 295 إيصال فردي. بتكلف قيمتها 8.4 مليون درهم. وتم كذلك الانتهاء من توسيع شبكة الصرف الصحي بحي النهضة والحي الجديد بإنجاز 19.4 كلم من القنوات و1538 إيصال فردي بتكلف مالية قدرها 12.3 مليون درهم
ومن جهة أخرى فقد تم إنجاز محطة لمعالجة المياه العادمة وتكملة قناة التحويل بإنجاز 1.7 كلم من قناة التحويل و إنجاز محطة المياه العادمة ذات تقنية الأحواض الطبيعية بصبيب يومي يقدر ب 7200 متر مكعب / يوم في أفق 2025 وقد بلغت تكلفة هذه الانجازات 42 مليون درهم
وللإشارة فإن المكتب الوطني للكهرباء والماء الصالح للشرب بطانطان قطاع الماء تدخل في تسيير مرفق التطهير السائل بالمدينة سنة 2004 حيث كانت المدينة لا تتوفر على محطة لمعالجة المياه العادمة.
ومن جهة أخرى ناقش المجلس الإقليمي المشاكل التي يتخبط فيها قطاع الصحة بالاقليم حيث قدم االمندوب القليمي عرضا مفصلا حول قطاع الصحة بإقليم طانطان حيث أنه يتوفر على مركز استشفائي واحد 120 سرير و5 مراكز صحية حضرية 5 مراكز قروية و0 مركز لتشخيص السل وعلاج الامراض النفسية و0 مختبر لعلم الطفيليات وبالنسبة للموارد البشرية فاإقليم يتوف على 42 طبيب و115 ممرضون و 15 إداري و14 عون و21 تقني وبالنسبة للموارد الماليةفميزانية مستشفى الحسن الثاني ميزانية التسيير هي 5.500.000 درهموالاعتمادات لشراء الادوية محليا هي 235.000.00 درهم والاعتمادات المالية لشراء الادوية على الصعيد المركزي هي 2.450.000 درهم ومينانية الاستثمار فهي 400.000 درهم أما بالنسبة لسيارات الاسعاف المندوبية الاقليمية للوزارة تتوفر على 6 سيارة و2 وحدات متنقلة علما أن ساكنة طانطان هي 85.000 نسمة منهم 81.000 بالوسط الحضري ولنا عودة في الموضوع .

14/01/2016