ما معنى تخفيض مستوى استقبال كريستوفر روس

إن تخفيض مستوى الاستقبال الدبلوماسي لكريستوفر روس الى كاتب عام وزارة الخارجية يعد بمثابة اعلان عن نهاية وساطة هذا الأخيير بالفشل في حل نزاع الصحراء. 

وتأكيد على أن ما يقوم به روس لم يعد يتعدى حدود انجاز تقارير دورية للأمين العام للأمم المتحدة حول الحالة في الصحراء.

ولأن المغرب أكد فيي كثير من الأحيان أن تحركات روس باتت مزعجة ومهدد للأمن والاستقرار بالمنطقة حيث يصاحبها اخلال كبير بالنظام العام، ولذلك فإن روس أصبح جزء من مشكلة النظام العام في الصحراء بسبب الزيارات التي كان يقوم بها لمدينة العيون فإن المغرب اتخذ موقفه بأن أنهى هذه الزيارات.

 

تخفيض استقبل روس الى كاتب عام وزارة الخارجية يعني أن لا جديد في جعبته

روس الذي لم يعد محط ثقة الطرف المغربي بأكثر من دلييل على لا حياديته أثبت اليوم أنه كان جزء من الأزمة بدل تقديم الحل لها، فإنه لم يعد يمتلك أيي تصور للحل بعد أن جرب العديد منها.

إن روس قام بزيارة خجولة وخاطفة للرباط بعدما وقتا أطول في مخيمات تندوف للقاء مسؤولي جبهة البوليساريو لم يحظ سوى بلقاء خاطف مع السيد ناصر بوريطة الكاتب العام لوزارة الشؤون الخارجية والتعاون، ولم تكن أكثر من تداول عمل بعثة الأمم المتحدة في الصحراء، ومناقشة الزيارة التي من المرتقب أن يقوم بها الأمين العام للأمم المتحدة بان كيمون إلى المنطقة.

إن تخفيض الاستقبال الدبلوماسي لروس الى هذا المستوى يعني أن لا جديد في جعبته لحل نزاع الصحراء، وأنه لم يعد الشخص المؤهل لتقديم رؤية للحل، إن لم يكن سببا في تعميق صعوبات ايجاد حل لها.

عبد الفتاح الفاتحي