10 أشياء يجب ان تفعلها كي تصبح مناضلا صحراويا

وقائع الحياة في صحراء اليوم اصبحت تحمل تناقضات عدة لذلك ومن سبيل السخرية السوداء نقترح على الراغبين في الالتحاق بالركب عشرة أشياء لينفذوها ربما يطلع منهم مناضلا شريفا :

-          تذكر أنك ابن قبيلة ويجب عليها ان لا تتخلى عنك ولو كان ماسترتكبه حماقة ما بعدها حماقة كأن تدعو إلى تأسيس دولة جديدة باسم قبيلتك وتجيش لها اموالا و صبيانا في أحسن الأحوال .

-          تخلص من مغربيتك و ساوم بالوطنية دون أن تنسى أن نصب عينيك وظيفة عمومية براتب محترم.

-          تحول إلى مانديلا جديد أو تشيغي فارا وحول كل هفوة بسيطة محدودة في الزمان و المكان إلى اعتداء على حقوق أقلية.

-          اختر مسارا جديدا لكل المحيطين بك و اقمع أفكارهم فأنت بذلك تكرس نموذجك الديكتاتوري الذي يبدأ بك وينتهي إليك.

-          أفسد عاداتك الجيدة فلا تستيقظ إلا متأخرا و انتظر نهاية الشهر حيث راتبك أو حصتك من الدعم على حساب عرق الملايين.

-          تدخل في تحليل السياسة الدولية التي تفهم أنها مطالبة بالإنصات إلى دبيب نملة تحت سدرة ربما تكون مظلومة من نظام جائر.

-          لا تفرح لبقية اخوتك المغاربة ولو طارت معزة.

-          أنت الملك و الجندي و الشعب الصحراوي الذي لا تعرف شيئا عن مآسيه هناك في مخيمات الذل و العار.

-          اختر شريك نضالك المراهق و الصبي و الشاب الذي اسودت في عينيه الدنيا وبذلك تضمن قنابل موقوتة.

-          واصل نضالك .