إغلاق مخيمات تندوف أصبح ضرورة أمنية لا محيد عنها

أفادت مصادر إعلامية موريتانية بأن رجل الأعمال الموريتاني الشاب ونجل عمدة افديرك  محمد ولد لفظيل، الذي سبق لصحراويين من مخيمات تندوف أن اختطفوه، تم تسليمه إلى أهله.

وجاء في موقع "صحراء ميديا" أن دورية عسكرية تابعة لجبهة البوليساريو سلمت يوم الجمعة الماضي رجل الأعمال الموريتاني الشاب إلى رجال الدرك الموريتاني بمدينة زويرات شمال البلاد.

وكان بعض المسلحين من مخيمات تندوف قد اختطفوا ولد الفضيل في 26 يوليوز الماضي، شمال موريتانيا، واقتادوه إلى وجهة غير معلومة.

وطالب الخاطفون آنذاك أهل المختطف بدفع فدية قدرها 12 مليون أوقية (318288,20 درهم)، مقابل الإفراج عن ابنهم.

04/09/2018