أعلنت الأمم المتحدة أن مبعوثها الخاص يعتزم عقد الجولة الثانية من المحادثات بشأن تسوية النزاع المزمن حول الصحراء في مارس الجاري.

وكان هورست كولر، الرئيس الألماني السابق الذي يقود جهود الأمم المتحدة للسلام بين المغرب وجبهة البوليساريو، عقد أول جولة من المحادثات في دجنبر في جنيف؛ إلا أن هذه الجولة لم تثمر عن نتائج.

وصرح ستيفان دوجاريك، المتحدث باسم الأمم المتحدة، بأن المبعوث "يعتزم عقد جولة ثانية من لقاءات الطاولة المستديرة في النصف الثاني من مارس في سويسرا".

وعقد كولر اجتماعات ثنائية للإعداد للمحادثات بين المغرب وجبهة البوليساريو المدعومة من الجزائر، بحضور موريتانيا والجزائر.

وتطالب الجبهة بإجراء استفتاء حول تقرير المصير؛ وهو ما ترفضه الرباط.

وفشلت وساطات الأمم المتحدة، مرارا، في التوصل إلى تسوية بشأن الصحراء، حيث خاض المغرب والبوليساريو حروبا منذ العام 1975 حتى 1991.

وجرى، منذ العام 1991، نشر بعثة أممية لحفظ السلام في المنطقة المتنازع عليها، لمراقبة تطبيق وقف إطلاق النار.

06/03/2019