pedro sanchez unga.

دافع رئيس الحكومة الإسبانية، السيد بيدرو سانشيز، أمس الثلاثاء، عن مركزية منظمة الأمم المتحدة في التوصل إلى حل "سياسي، عادل، مستدام ومقبول من الطرفين" لقضية الصحراء المغربية.

وأكد المسؤول الإسباني في مداخلته أمام الدورة الـ74 للجمعية العامة للأمم المتحدة المنعقدة بنيويورك أن "الحكومة الإسبانية تدافع عن مركزية الأمم المتحدة وتأمل المساهمة في جهود الأمين العام لمنظمة الأمم المتحدة من أجل التوصل إلى حل سياسي عادل، مستدام ومقبول من الطرفين، وذلك تطبيقا لقرارات مجلس الأمن الدولي".

وأشار السيد سانشيز، الذي وللمرة الأولى، لم يلمح إلى تنظيم أي استفتاء قصد حل هذا النزاع، إلى أن إسبانيا تدعم "حلا سياسيا عادلا، مستداما، ومقبولا من الطرفين لهذا النزاع".

26/09/2019