سفارة المغرب ببريتوريا تدحض خرافات حول الصحراء

في إطار حملتها الإعلامية بعنوان "بين الخرافة والواقع: فهم الخلاف الإقليمي حول الصحراء المغربية"، بثت سفارة المملكة المغربية في بريتوريا، اليوم الثلاثاء، الفيديو الثالث من سلسلة من 8 كبسولات تحاول من خلالها إيضاح الحقائق التاريخية والأهمية السياسية والالتزامات الدبلوماسية لملف قضية الصحراء.

 

بعد تفكيك الادعاءات الأيديولوجية والمضللة التي تشير إلى الصحراء المغربية باعتبارها "آخر مستعمرة أفريقية" وتبديد ضباب المقاربات السياسية التي تدعو إلى تنظيم استفتاء، يعود يوسف العمراني، سفير المغرب بجنوب أفريقيا، في الحلقة الثالثة إلى صحة وتماسك وسياقات المعايير التي وضعها مجلس الأمن بشكل صريح وحصري للتوصل إلى حل نهائي للصراع الذي نشأ حول الصحراء المغربية.

 

وقال العمراني إن مجلس الأمن الدولي وضع معايير واضحة للمضي قدما. وفي قراره الأخير 2494، كرر مجلس الأمن وشدد على الحاجة إلى "التوصل إلى حل سياسي واقعي وعملي ودائم لقضية الصحراء".

 

وأضاف السفير أن المغرب لا يخرج عن هذا المنظور، "فلديه كل المسؤولية والصفاء والالتزام الذي يليق دائما بنهج بناء وعمل دبلوماسي منسجم مع الشرعية الدولية".

 

وتابع قائلا: "هذه هي الروح نفسها التي يغذيها تمسك المملكة الثابت بوحدة أراضيها ووحدتها الترابية والبراغماتية التي أشاد بها المجتمع الدولي على نطاق واسع، والتي سادت عندما قدم المغرب في عام 2007 المبادرة المغربية للتفاوض، قانون الحكم الذاتي لمنطقة الصحراء".

 

وأكد المتحدث أن خطة الحكم الذاتي هي حل "يربح فيه الجميع"، ويمثل طريقة واقعية وعملية لإنهاء هذا النزاع وفق توجيهات مجلس الأمن.

 

وأشار مقطع الفيديو إلى أن خطة الحكم الذاتي "تبعث الأمل في مستقبل أفضل لشعوب المنطقة، وتنهي الانفصال وتعزز المصالحة، وهي متوافقة مع القانون الدولي وميثاق الأمم المتحدة، كما تحترم حق تقرير المصير وقرارات مجلس الأمن في هذا الشأن".

 

وذكّر الفيديو بكون بيتر فان والسوم، المبعوث الشخصي للأمين العام للأمم المتحدة والميسر للجولات الأربع الأولى من مفاوضات الأمم المتحدة، كان قد أعلن في عام 2008 بوضوح أنه لا توجد إمكانية لتكون هناك "صحراء مستقلة".

 

وأكد والسوم أن الأمر "ليس هدفاً قابلاً للتحقيق"، ولذلك حث مجلس الأمن على متابعة الحل الوسط السياسي الوحيد القابل للتحقيق، وهو الحكم الذاتي تحت السيادة المغربية.

26/08/2020