Ismaïl Chergui, commissaire à la Paix et à la sécurité de l'UA.

قبل أسابيع قليلة من نهاية ولايته على رأس مجلس السلم والامن في الاتحاد الافريقي، ضاعف إسماعيل شرقي خرجاته الإعلامية حول قضية الصحراء الغربية. فبعد تصريحاته لفرانس 24، أجرى هذه المرة مقابلة مع صحيفة "الخبر" الجزائرية في عددها الصادر يوم أمس الإثنين.

وردا على سؤال حول افتتاح قنصليتين في العيون والداخلة، أشار إلى أن الاتحاد الأفريقي دعا "طرفي النزاع إلى الامتناع عن أي عمل من شأنه تأجيج الوضع في إقليم الصحراء الغربية"

"كان من الأجدر على الأمين العام للأمم المتحدة أنطونيو غوتيريش إخطار المستشار القانوني من أجل استصدار رأي قانوني بخصوص فتح مثليات دبلوماسيه في إقليم غير متمتع بالحكم الذاتي".

ولا تخلو خرجات شرقي من حسابات سياسية، حيت يحاول تصريف مواقف وزارة الخارجية الجزائرية مستغلا منصبه في الاتحاد الإفريقي.‎

22/12/2020