مقتل قائد كبير في مليشيا البوليساريو قرب الجدار الأمني

مقتل قائد كبير في مليشيا البوليساريو قرب الجدار الأمني

قُتل قائد الاستطلاع العسكري في ميليشيات البوليساريو، سالم لحبيب شداد اليوم الأربعاء، 29 شتنبر في قصف للقوات المسلحة الملكية. 

وتوفي شداد متأثرا بإصابته، جراء إطلاق القوات المسلحة الملكية النار على سيارات تابعة للجبهة قرب الجدار الأمني بالقرب من بلدة دوكجي.

وقال مصدر أمني مغربي إن "الضربة خلفت أيضا عدة قتلى وجرحى في صفوف أفراد البوليساريو الذين كانوا رفقة شداد".

ولغاية الآن لم تعلن الجبهة الانفصالية رسميًا وفاة شداد، فيما نشرت وسائل إعلامية مقربة منها الخبر.

واعتاد شداد على تحمل مسؤوليات كبرى داخل ميليشيات البوليساريو. وفي يناير 2016، عينه محمد عبد العزيز رئيسًا للمنطقة العسكرية السابعة.